ARTE مدريد تكشف عن تشكيلة خريف و شتاء 2012

مجموعة مجوهرات إسبانية رائعة، مستوحاة من غموض الشرق

تفخر دار ARTE مدريد بكشف النقاب عن مجموعتها الجديدة لخريف / شتاء 2012 والمستوحاة من حضارة شرق آسيا، ولمسة الذوق والجمال الإسبانية. تمكّنت دار ARTE مدريد من إعادة ترجمة التقاليد بطريقة معاصرة في هذه المجموعة، من خلال مزج عناصر من الشرق وبعض أهم الإتجاهات في عالم الموضة. تأتي هذه المجموعة بعد عامين من البحث الشاق لاستخراج صفوة الثقافة الشرقية القديمة. فجاء التصميم ممزوجاً بالفن الإسباني ليتوج الإلهام بنجاح.


تُعتبر "المجموعة الشرقية" تفسيراً معاصراً لثروة شرق آسيا، فمنها مجموعة "Auspicious" أو "الميمون"، و "National Treasure" أو الكنز الوطني والتي ترمز إلى الفولكلور الصيني، و"Love and Bliss" أو "الحبّ والنعيم" التي تعرض رموزاً آسيوية تقليدية مثل الحب والحظ الجيد.
تحاكي مجموعة "Auspicious" أو "الميمون"، طائر الفينيق الذي يدل على الأرستقراطية الصينية. يُعتبر هذا الطير الأكثر تمثيلاً بين الطيور في عالم المجوهرات. أمّا مجموعة "National Treasure" أو الكنز الوطني فتدل على ضخامة سور الصين العظيم، فضلا عن بعض الفنون التقليدية والعملات القديمة وأنماطها، وتأتي هذه المجموعة لتُقدّر تاريخ شرق آسيا القديم، من خلال إستحضار أصالة وبراعة التنفيذ الدقيق، وكذلك براعة حرفييّ ARTE مدريد.
ومجموعة "Love and Bliss" أو "الحب"